لحظاتُ إحتياج

Posted: 2011/11/22 in آرتْعآشَآتْ قَلبً …

عِندما تَحتاج إلى الراحة تلجأ إلى النوم ليس هُروباً من واقعٍ أو ذكرياتٍ مُؤلمة
ولكنْ لعَلك تجد الراحةَ فيه مع أنك أصبحت تعلم أنك لنْ تجد الراحةَ فيه

فقد بات الخُلود للنومِ كلحظاتُ الخُلود إلى الموتّ ، فكلاهُما بات متساوياً

عِندما تلُاحقك كوابيسٌ مزعجةٌ تُعكر صَفو حياتك وليس نومك فقط
عِندها تُصبح إنسان مُرهق لأقصى الحدود

تبحث عن شَخص ترتاح له لِتفضفض له فتجدة يسبقك بهمه
ويكونْ عِندك خِيارين
إما أن تنْصرف وإما أن تَستمع له فيزيد هَمك هماً

خِيارين أحلاهُما مُر .. ولكنْ لأجلهِم سنلزمُ الصمتْ ونرحَل . .
وسنعيشُ في ذِكرياتنا المُؤلمة حتى لانُعكر يومِهم ، فهُم أحقُ بالحياةِ منا . .

بقلمي 22-11-2011 م الساعة 3:10 م
ولا حلل الله اللاطشون. .


 

Advertisements
تعليقات
  1. منور يا باشا كتب:

    أحياناً وفي خضم الأوجاع ، يكون التيقظ ذو أفضلية أكثر من النوم ، في حال وجدنا من يسمع أنين الوجع فينا .. ويواسينا

    ربما إنشغال من نرتاح لقربهم أو انهماكهم في همومهم .. يجعلنا نفقدهم .. ونتوه بين رغبة الانصات والفضفضة .. فنركن إلى الصمت دون علمهم بحاجتنا لوجودهم بجوارنا في لحظات تأزم الحال

    نقتل أنفسنا بالرحيل صامتين .. نكتم الأنين .. مداراة لشعور الآخرين

    لسنا الأحق بتقرير لمن تكون الحياة .. فكل منا خلقه الله بقدر .. ويبتلي من يشاء أعظم للأجر .. بعد صبر

    أزال الله هم هذه الروح وألمها .. وعوضك كل الخير على صبرك

    أخيك/
    منور يا باشا
    *_*

  2. Khalid Al-issa كتب:

    ما أروع ما يخطه ويسطره قلمك

    من كلمات نابعة من قلب يتألم

    أبعد الله عنك كل ألم وتعب وهم أوخيتي

    وأبدله بالصحة الدائمة والسعاده في حياتك

مَسَآحَة لَهُمْسِك !

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s